عاجل

الوحدة أونلاين : – ازدهار علي-

يختلف مشهد التحضيرات لاستقبال عيد  الفطر المبارك لهذا العام عن الأعوام السابقة من الحرب التي مرت على سورية لأسباب عدة يأتي في مقدمتها الشعور العام بالارتياح النفسي و الطمأنينة  بعد إحكام الجيش العربي السوري سيطرته على معظم مساحات الوطن و عودة  الأمن و الأمان في  المناطق المحررة  ودحر الإرهاب منها.

هذا التحسن الملموس على المشهد العام في سورية أنعكس إيجاباً على استقرار سعر صرف الليرة السورية أمام القطع الأجنبي و بالتالي تحسن الأسعار و انخفاضها مقارنة بالأعوام السابقة إلى جانب ملء السوق بالمنتجات والسلع  بعد عودة الكثير من المصانع إلى العمل بعد توقفها لعدة سنوات.

"الوحدة أونلاين " أجرت جولة في سوق جبلة  تركزت على المحلات الشعبية و محلات الجملة حيث تكون الأسعار عادةً منخفضة عن بقية  محلات السوق، و أجرت عدداً من اللقاءات:

-         المهندسة  فتاة محمد أم لثلاثة أبناء  تحدثت عن تفاوت الأسعار بين المحلات مع ملاحظة أن أسعار محلات الجملة تتناسب مع الأوضاع المعيشية لأغلب العائلات السورية، مشيرةً إلى أن  انخفاض الأسعار الطفيف ليس كافياً وحده لتحسين القدرة الشرائية للمواطن، لأن غلاء المعيشة بسبب الحرب فرض معه زيادة في المصاريف و استنزف القدرات المادية للمواطن شيئاً فشيئاً.

-         المدرسة مروة الدو أوضحت لنا أنها تقتصد في مصروف المنزل و تبتعد عن  التبذير كي يتناسب وضعها المعيشي و واقع الأسعار في السوق، مشيرةً إلى أنها في العيد تفضل شراء الألبسة غير المرتفعة الثمن لأبنائها وتصنع حلويات العيد بنفسها في المنزل  مما يساعدها ذلك على تدبير مصروف المنزل بشكل مريح.

بعض  الأسر التي التقيناها  تحدثت عن ضيق الحال المعيشي و عدم المقدرة على شراء جميع احتياجات ولوازم أبنائها  خلال العيد و بالتالي وضع أولويات لشراء الحاجيات  تبعاً للحاجة الملحة.

- أبو الزين صاحب محل مكياج شيرين قال إن انتصارات الجيش العربي السوري أشاعت جواً من الفرح و التفاؤل بين الناس  مما شجعهم  ذلك على الخروج للتسوق قبل العيد في هذا العام  أكثر من السنوات السابقة ، و رغم ذلك لم تزل حركة البيع و الشراء دون المستوى المطلوب و غير مرضية للمواطن و للتاجر معاً .

- تاجر بن و سكاكر عاطف السيد أكد على أن إقبال الناس على شراء الحلويات  كان جيداً ، نظراً لتزامن صدور نتائج الشهادة الإعدادية و فترة التحضير للعيد ، مما ساهم في تنشيط حركة السوق بشكل أفضل عن السنوات السابقة.

 - أحد  تجار ألبسة الجملة  أكد لنا على أن هامش الربح البسيط له دور كبير في تشجيع الناس على الإقبال  والشراء و بالتالي تنشيط حركة التسوق لتأمين حاجيات و لوازم العيد .

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش