عاجل

نتيجة بحث الصور عن الدكتور احمد وزانالوحدة أونلاين - سهى درويش :

 الحالة التنظيمية والتخطيطية هي القاعدة التي تنطلق منها حضارة المدن ويأتي دور الموازنات  المخصصة وآلية التعامل معها على صعيد الإيرادات والإنفاق  والتي من المفترض أن تنعكس على تطور المدن وزيادة المردود  الإجمالي لمجالسها فيما لو امتلك المعنيون  في هذا الجانب القدرة على تتبع الخطط  وآلية تحصيل الرسوم  والبحث في الأولويات .

 فهل مدينة اللاذقية مواكبة أم انها تعيش حالة تناقض في الآراء أدت إلى جمود العديد من المشاريع الخدمية والاستثمارية  شكلت بعض التأثيرات السلبية من جهة وتنفيذ مخططاتها وغياب استثماراتها .

لن نخوض في التفاصيل التي أوصلت هذه المدينة لما هي عليه ولكن سنتوقف عن الجديد للمجلس الحالي لمشاريع متعددة الغايات والتي قد تسهم مستقبلاً بعد تنفيذها  بانعكاس إيجابي على المظهر العام من جهة واستثمارات المجلس من جهة .

 فماذا عن أهم المشاريع التي يقوم المجلس حالياً بتنفيذها وما هي المخصصات لموازنة العام الحالي وكيف سيتم إنفاقها ، وهل ستعكس حالة تنظيمية وجمالية واقتصادية ؟

هذا ما توقفنا عنده بحوار مع الدكتور أحمد وزان رئيس مجلس المدينة الذي أشار إلى أهم الخطوات المتخذة من قبل المجلس في العديد من الجوانب منها :

- المدينة الصناعية والإجراءات

- الإنفاق والإيرادات مقارنةً مع المخصصات .

 - تنفيذ المشاريع ووفق الأولويات .

 والأهم من ذلك ما ذهب إليه المجلس في تحقيق الاستثمارات التي تساهم في زيادة الإيرادات لتعكس الوجه الإيجابي للمدينة .

 والحالة  التنظيمية لبعض المناطق التي مضى عليها عشرات السنين ولم يتخذ فيها قرار .

  ومن أولويات عمل المجلس وفق ما أكّده الدكتور وزان ما اتخذ من إجراءات ضمن المنطقة الصناعية والمتعلقة ببناء مول على نظام (BoT ) متخصص بالمنتجات الصناعية  لتسهيل العمل واختصار الزمن وتحقيق ريعية سنوية للمجلس

 إضافةً لنزع اليد عن / 23/ مقسماً مشغولاً  بطرق غير نظامية من أجل توزيعها على الحرفيين المتخصصين بمواد البناء .

 وبخطوة سابقة سيتم إعطاء قطع أرض للمتضررين من المناطق الساخنة لنقل معاملهم إليها  مما يشكل قيمة مضافة لهذه المنطقة لجانب تنوع الصناعات والاستثمارات .

 ومن أجل تسهيل طرق الحصول على الوقود أشار رئيس المجلس إلى أنه تم الاتفاق مع مديرية سادكوب لإنشاء كازية في المنطقة الصناعية لتكون رافداً مهماً للأخوة الصناعيين لجانب توفير الوقود .

 كما سيتم توزيع /86/مقسماً للحرفيين في المرحلة القادمة جاهزة من ناحية  البنى التحتية ليتم  نقل معاملهم من داخل المدينة  إليها .

 والعمل جار على مشاريع خدمية فيها من تركيب أعمدة إنارة ومدخل لنقل الطاقة إلى المدينة الصناعية ومحولات وتزفيت طرق .

 وكل هذه  الخدمات سيتم العمل بها خلال أشهر .

 إيرادات المجلس

 وعن هذا الجانب لفت الدكتور وزان إلى أن المجلس اتخذ خطوات لاستيفاء قيمة مالية لكافة الاستثمارات والمطبوعات الخاصة بتقديم الطلبات من قبل المواطنين ، كما سيتم طرح استثمار بسطات لبيع الخضار والفاكهة في موقع كراجات  البولمان ، ورفع الغرامة على مخالفات البناء بحسب  المنطقة ، وبناء /60/ مخزناً في منطقة سوق الهال  واستثمارها لصالح مجلس  المدينة وبمقارنة بين إيرادات الربع الأول من العام  الحالي مقارنة بالعام  الماضي تبين أن هناك تطوراً ملحوظاً في التحصيل الاجمالي للإيرادات سواء على المستوى الذاتي أم العام لمجلس المدينة حيث بلغت الزيادة الإجمالية للإيرادات الذاتية مئة وسبع وعشرين مليوناً ومئتين وأربع وستين ألف ليرة أي بزيادة تعادل ثلاث أضعاف الربع الأول من العام الماضي .

 كما بلغت الزيادة الإجمالية للإيرادات العامة الذاتية والتمويل الوزاري حوالي المئتين وأربع وثلاثون مليون ليرة أي ما يعادل ضعفي الربع الأول  من عام 2016 .

 مع العلم أن الإيرادات المحصلة حالياً هي على البدلات القديمة ( إيجار واستثمار )  ونقوم حالياً بتعديلها أصولاً ليصار لتحصيلها لاحقاً .

  أما الإنفاق فكان للربع الأول من عام 2016 /14%/ من اعتمادات الحسابات الجارية بينما عام 2017  فكان الإنفاق / 12%/ من اعتمادات  الحسابات الجارية لموازنة العام .

  مشاريع المجلس

أما عن اهم مشاريع المجلس فقد أشار الدكتور الوزان إلى أن هناك مشاريع خاصة لصيانة الطرق في مجلس المدينة وفق الاعتمادات المخصصة في الموازنة المستقلة لمحافظة اللاذقية والإعانة المخصصة من قبل وزارة الإدارة المحلية  وتشمل صيانة وإعادة تأهيل العديد من الشوارع والطرقات ووفق الأولويات .

  إضافةً للعمل على تجهيز البنى التحتية لبعض مناطق توسع العاشر دمسرخو تزامناً مع توزيع / 96/ مقسماً للجمعيات السكنية .

  كما يعمل المجلس وفق الخطط المقررة  على تجهيز المستديرات والمنصفات والحدائق والأحزمة الخضراء لتشكيل مظهراً حضارياً للمدينة .

  ولتسهيل وصول الخدمة للمواطنين تم إحداث ثلاثة مراكز خدمات في الضاحية والمنطقة السياحية الجنوبية واليعربية وأوغاريت وسكن الشباب ، والشاطئ والدعتور .

 من أجل توفير الجهد والوقت على المواطنين وتخفيف الضغط عن مبنى المجلس .

وعن أهم خطط المجلس للعام الحالي فقد بين الدكتور وزان أن المجلس يسعى لتطوير  العمل بنظام   (BoT )   حيث سيتم طرح  مشروع استثماري خدمي يشمل نفقاً للمشاة ومخازن تجارية في المدخل الشرقي لساحة الشهداء في مركز المدينة .

  وما نراه  إن خطط المجلس الحالي ستحدث نقلة نوعية على صعيد المدينة فيما لو تم تنفيذها وفق الوعود المدرجة ضمن البرامج الزمنية المحددة لإنجازها ونحن سنكون على متابعة مع هذه الخطوات لمعرفة ما تم الوعد به وما سيتم تنفيذه .      

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش