عاجل

 الوحدة أونلاين : - يمامة ابراهيم -

الفكرة كانت في البداية عبارة عن عيادة عامة بسيطة أطلقتها  جمعية المواساة الخيرية باللاذقية  بهدف تقديم خدمة طبية للفقراء، لكن هذه الفكرة سرعان ما تحولت إلى مشروع أكبر لتصبح مستوصفاً أشبه بالمشفى بأقسامه وعياداته التخصصية التي تقدم العلاج والدواء مجاناً لكل الأسر الضعيفة والمحتاجة ، وإيمانا منها بقيمة العمل الخيري في تحقيق مبدأ التكافل الاجتماعي وسعيا منها لدعم  أكبر عدد ممكن من الأسر المعوزة افتتحت جمعية المواساة الخيرية بمحافظة اللاذقية مستوصفها الصحي لعيادات الأسنان, الأذنية, الجلدية, الداخلية, النسائية, الأطفال, التحاليل المخبرية,  وذلك في مقر الجمعية بمشروع الصليبة.

رئيس مجلس إدارة جمعية المواساة الخيرية عبد الرحمن غريب  تحدث عن هذه التجربة

مؤكداً دعم وتطوير عمل المستوصف من خلال التعاقد مع أطباء أسنان للقيام بمعالجات مختلفة للمواطنين بأجور رمزية ومدروسة وفق دوام عيادة الأسنان خلال أيام الأسبوع ماعدا يوم الجمعة ومن الساعة العاشرة صباحاً ولغاية الساعة الثالثة ظهراً, بالإضافة إلى إمكانية توفير الأدوية التي تقدمها بعض الجهات الرسمية والمحسنين. موضحاً  أن العلاج يشمل معظم العلاجات السنية . بأجور مخفضة تقل عن نصف ما يتم تقاضيه في العيادات الخاصة 

يذكر أن  جمعية المواساة من أقدم الجمعيات الخيرية في اللاذقية، تأسست عام 1959، إضافة إلى دار إيواء للمسنات ،حيث قدمت مساعدات دائمة وإعانات طارئة للفقراء و المحتاجين وساهمت في توزيع مواد عينية، إضافة إلى تقديم العديد من الخدمات الطبية للعائلات المحتاجة.

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش

Prev Next