عاجل

 

   

الوحدة أونلاين – ازدهار علي -

أقامت مديرية صحة اللاذقية - دائرة طب الأسنان وصحة الفم محاضرة للمدربة المهندسة سوسن حكيم - عضو البورد الاميركي حول البرمجة اللغوية العصبية على مدرج مشفى التوليد والأطفال تحت عنوان : مهارات الاتصال والتواصل .

استهلت م. حكيم محاضرتها بجملة تساؤلات  تتعلق بمهارات الاتصال والتواصل التي يمتلكها كل فرد منا وهي :

هل تستطيع العيش وحدك أو الاستغناء عمن هم حولك ؟ و كيف سيعالج الطبيب المرض من دون مريض ؟  و كيف سيمارس المدرس دوره التعليمي  بدون طلاب ؟

و جواباً على هذه التساؤلات أوضحت م. حكيم أن الإنسان بالمحصلة كائن اجتماعي لا يمكنه إلا أن يتصل ويتواصل ..و من هنا تأتي أهمية مهارات الاتصال في اتجاهات متعددة :

-  تقوية العلاقات (الأسرية والاجتماعية و غيرهما ).

- بناء علاقات جديدة صحيحة وقوية.

- المساعدة في بناء الثقة والتعاون.

- المساعدة على إزالة اللبس وسوء التفاهم .

- التقليل من حدوث المشكلات والخلافات.

وعرّفت م. حكيم الاتصال بأنه الوسيلة التي يشارك بها الناس بعضهم بعضاً بالكلمات والأفكار والمشاعر... و هي عملية ديناميكية تهدف إلى نقل الحقائق والآراء والمعلومات والمعاني ، وتتطلب الاستمرارية في مزاولتها مع إظهار علاقات التأثير والتأثر بين طرفي الاتصال.

و الاتصال أيضاً هو نقل رسالة من شخص (المرسل ) إلى شخص آخر

( المستقبل ) بحيث يتم فهمها بشكل صحيح من قبل المستقبل...و يتوقف فهم الرسالة على الحالة النفسية لمتلقي الرسالة وتوقعاته ومدى التشابه الفكري بينه وبين المرسل وتأثير المجموعة التي ينتمي إليها ، كما يتأثر المستقبل بالمستوى الاجتماعي والثقافي والتدريبي .

مهارات الاتصال مع الذات و مع الآخرين

أشارت م. حكيم إلى أهمية إدراك الشخص مهارات الاتصال التي ينبغي امتلاكها مع ذاته ومن ثم كيفية التعامل معها و من ثم  امتلاكه المهارات الشخصية اللازمة  ... موضحةً أن النجاح في التواصل يحققه تكامل المهارات الشخصية  بنسبة 93% و المهارات الأخرى بنسبة 7% .

 فيما يتعلق بجانب مهارات الاتصال مع الذات : أكدت م. حكيم على أهمية اللغة الايجابية مع الذات ، فكل كلمة لها ترددها الخاص ، الكلمات القوية ذات الطاقة المرتفعة تزيد المشاعر الطيبة بداخلك.. و الكلمات التي تستخدمها في التواصل مع نفسك تولد النتائج التي تحصل عليها في حياتك . 

أما ما يتعلق بمهارات التواصل مع الآخر: فهناك خماسية للتواصل الناجح ويشترط فيها العناصر الآتية :

الأنا ،الآخر ،الهدف ،الحاجات ،الإمكانات والقدرات . وجميعها تتبلور في علاقة الأنا والآخر من خلال الأنظمة التمثيلية : النظام البصري و السمعي و الحسي...فكلما أرهفت حواسك  أكثر عرفت وتواصلت بشكل أفضل .

معتقدات خاطئة عن الاتصال

هناك معتقدات خاطئة حول الاتصال و تشمل الآتي :

-        الاتصال عملية سهلة.

-        الاتصال ينبغي أن يتم في اتجاه واحد.

-        الكلمات في ذاتها لها نفس المعنى .

-        المتميزون في الاتصال مع الآخرين يولدون ولا يصنعون .

مفاهيم هامة عن الاتصال

و تشمل تلك المفاهيم الآتي :

-        مهارات الاتصال مكتسبة وليست موروثة .

-        معاني الكلمات الموجودة في أذهان الناس قد تختلف عما هو موجود في القواميس والمعاني .

-        ضرورة إفهام رسالتك للآخرين حتى لا يساء فهمها ،فكر في الأسلوب والطريقة الأنسب .

-        الاتصال عملية معقدة مستمرة وديناميكية متغيرة ولابد من تطويرها ، وهناك رسائل تصدر من الشخص دون رغبته يفهمها الآخر .

 كما تحدثت م. حكيم عن عناصر عملية الاتصال و هي : المرسل ، المستقبل ، الرسالة ، القناة ، والتغذية الراجعة ، مؤكدة على أهمية الابتعاد عن السلبيات مثل : توجيه الإصبع إلى الآخر متهماً إياه أو لائماً أو مقرعاً له، ابتعد عن:  لا ، ما ، أنت ..و ضرورة استعمال كلمات ايجابية  مثل : يستحسن ، من الأفضل ، للتطوير ، برأيي ، من وجهة نظري ..

و أوضحت م. حكيم المعوقات الإنسانية التي تحد من فاعلية الاتصال ومنها :

الحالة المزاجية والعاطفية للمرسل والمستقبل ، الافتراضات المسبقة التي يضعها الفرد تجاه الآخرين ، عدم القدرة على المناقشة الموضوعية، اختلاف مستوى النضج الفكري لدى الأفراد ، التسرع في الحكم على الرسائل قبل إتمام عملية الاتصالات ، قلة التركيز ،عدم الرغبة في الإصغاء ، اختلاف مستوى الخبرة ،المؤهلات العلمية والقيم والمبادئ والمفاهيم التي يمتلكها الأفراد .

عند مزاولة الاتصال احرص على :

-        معرفة الهدف من عملية للاتصال بشكل واضح

الزمان والمكان المناسبين للاتصال.

-        الإصغاء الجيد مع المحافظة على الالتقاء البصري

-        كن ايجابياً ، مبتسماً ومنفتحاً.

-        استخدم مصطلحات مثل : أعتقد ، أؤمن ، في رأيي ،...

-        الاهتمام بالمعلومات المرتدة .

-        اهتم باللغة الملحوظة كمرسل وكمستقبل .

-        بقدر ما تستخدم حواسك في إرسال واستقبال الرسالة بقدر ما تكون أكثر جاهزيةً وملاءمةً لفهم وتغطية الرسالة .

-        التجاوب الخاطئ للمستمع مع المتحدث.

و ذكرت م. حكيم أنه في مواقف مشحونة بالانفعالات ينبغي على الشخص التعامل مع الآخر و الاتصال معه وفق الآتي :

-        هيئ جواً هادئاً للنقاش .

-        استمع ولاحظ المشاعر والعواطف ،إضافة إلى البيانات الموضوعية .

-        لا توافق أو ترفض ، كن حيادياً

-        ضع نفسك محل الآخر، اشعر به وتفهم وجهة نظره.

-        عندما يصبح الفرد المنفعل ساعده على اتخاذ الخطوات الملائمة ووجهه.

يذكر أن النشاط أقيم بحضور الدكاترة : لينا سلمان رئيس - دائرة طب الأسنان وصحة الفم و غسان فاضل - رئيس دائرة المشافي و هالة أبو ميالة - رئيس دائرة التمريض والأستاذ الدكتور نزيه عيسى رئيس قسم التيجان والجسور في كلية طب الأسنان جامعة تشرين وعدد كبير من أطباء الأسنان والأطباء البشريين .

وكانت د. ليلى مطره جي مسؤولة التثقيف الصحي بالدائرة قد بيّنت أن هذا النشاط أقامته دائرة طب الاسنان و صحة الفم  بالتعاون مع دائرة التأهيل  الطبي و دائرة التنمية البشرية ونقابة أطباء الأسنان، مشيرةً إلى أن حملة قادمة ستقيمها دائرة طب الاسنان و صحة الفم  حول تطبيق الفلور الموضعي في المدارس المحيطة بالمراكز الصحية ضمن المناطق الخمسة بمحافظة اللاذقية .

 

 

 

 

 

 

 

 

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش