عاجل

الوحدة أونلاين: في عدوان جديد وفي محاولة لدعم الارهاب استهدفت قوات “التحالف الدولي” بقيادة الولايات المتحدة قوات شعبية تقاتل إرهابيي “داعش” ومجموعات “قسد” في ريف دير الزور.

وذكر مراسل سانا في دير الزور أن قوات “التحالف الأمريكي” اعتدت بعد منتصف الليلة الماضية على قوات شعبية تقاتل تنظيم داعش الإرهابي ومجموعات “قسد” بين قريتي خشام والطابية بريف دير الزور الشمالي الشرقي ما تسبب بارتقاء عشرات الشهداء ووقوع عدد من الجرحى.

وأشار المراسل إلى أن قوات “التحالف الأمريكي” اعتدت بـ 10 ضربات على مواقع القوات الشعبية ما تسبب ايضا بوقوع دمار كبير في المنطقة.

وفي سياق متصل أعلنت وزارة الدفاع الروسية في بيان لها أن اعتداء قوات التحالف الامريكي “أظهر مرة أخرى أن الغرض الحقيقي من استمرار الوجود غير القانوني للقوات الأمريكية في سورية ليس القتال ضد تنظيم داعش الإرهابي وإنما الاستيلاء والسيطرة على الأصول الاقتصادية التي تعود ملكيتها للجمهورية العربية السورية”.

ولفت البيان إلى “عدم وجود عسكريين روسيين في هذه المنطقة من دير الزور”.

وتقود واشنطن تحالفا من خارج مجلس الأمن الدولي بذريعة محاربة تنظيم داعش الإرهابي منذ اب عام 2014 وقامت خلال هذه الفترة بالعدوان أكثر من مرة على مواقع للجيش العربى السورى وحلفائه في وقت تؤكد فيه التقارير دعم التحالف للإرهاب حيث يزود تنظيم داعش بالمعلومات الاستخباراتية لتنفيذ هجماته الإرهابية على مواقع الجيش وحلفائه والتجمعات السكنية فى البادية السورية.

المصدر: سانا

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش

Prev Next