عاجل

 الوحدة أونلاين :- تمام ضاهر-

طالب أعضاء مجلس محافظة اللاذقية بضرورة مراجعة أسعار بعض الخدمات المقدمة في المنشآت السياحية ، كونها لا تتناسب مع دخل المواطن السوري ، كما طالبوا بتشديد الرقابة على المنشآت والشواطىء المفتوحة ، وضبط أسعار الدخول إليها ، حتى يتسنى ارتيادها من قبل أصحاب الدخل المحدود بحسب قولهم.

وشدد أعضاء المجلس خلال جلستهم الأولى في الدورة العادية الرابعة  ، والتي عقدت يوم أمس بحضور مدراء السياحة والتربية والاتصالات والنقل الداخلي على ضرورة تطوير المواقع السياحية ، لا سيما في منطقة وادي قنديل ، كما طالبوا بتقديم تقرير مالي عن موازنة فندق لاميرا ، الذي تعود ملكيته لوزارة السياحية لتبيان الأرباح والخسائر إن وجدت .

وقال أعضاء في المجلس : إن التعليم في سورية أصبح غير مجاني ، وسط كلف باهظة تتحملها الأسرة السورية ، منذ دخول التلاميذ في الروضة إلى المرحلة الثانوية ، كما طالبوا بضبط العملية الامتحانية ، وسط أحاديث عن حالات فساد امتحاني ، كما طالبوا بتبيان أسباب إعفاء مدير التربية السابق .

وأكد أعضاء المجلس على ضرورة تحسين خدمات الانترنت ، وعدم زيادة أسعار الخدمة ، لأن دخل المواطن لا يتحمل مثل هذه الزيادات ، كما طالبوا بتوضيحات حول بطء خدمة الانترنت في سورية .

من جهته قال رئيس مجلس المحافظة د. أوس عثمان للأونلاين : تمت خلال الجلسة مناقشة تقرير المكتب التنفيذي ، ومساءلة المدراء الحاضرين لجهة تنفيذ الخطط والبرامج خلال هذه المرحلة من العام ، وكان الاجتماع مثمراً ، ونأمل من المدراء تصويب بعض القرارات الخاطئة التي كانت موجودة سواء في قطاع التربية ، وسواها ، وتجاوز هذه السلبيات نحو عمل إيجابي بذهنية جديدة تتلاءم مع واقع التطوير الإداري في المحافظة .

بدوره قال مدير تربية اللاذقية عمران أبو خليل للأونلاين: إن موضوع الامتحانات هو هاجسنا جميعاً أعضاء مجلس وأهالي ، لكنه بالنسبة للعاملين في التربية هو شرف التربية ، ونتمنى التوفيق في ضبط الحالات الامتحانية ، وكي نكون على قدر المسؤولية ، ونغير النظرة التي كانت مأخوذة عن امتحانات اللاذقية .

وأضاف : أولوياتنا في العمل ستبدأ من الامتحانات ، ولن نألوا جهداً في وضع خطط جديدة وبديلة ، وسنسهر على معالجة هذا الموضوع التراكمي والقديم

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش