عاجل

الوحدة أونلاين - سعاد صبيح -

نظمت مديرية الإعلام التنموي في وزارة الإعلام صباح الأحد 16/7 ورشة عمل في دار الثقافة باللاذقية حول الصحافة المحلية والطرق المثلى لتطويرها وذلك لإثراء مهارات الصحفيين بالمعلومات وتعريفهم بآخر تطورات فن الخبر والتقرير الصحفي.

قدم الورشة د.عربي مصري محاضر في كلية الإعلام بدمشق  تضمنت عدة جوانب أهمها أساسيات التغطية المحلية وكيفية إعداد التقارير الصحفية وسياسة الوسيلة الإعلامية ،كما شارك الإعلاميون خلال الورشة بتدريب عملي قاموا خلاله بتحرير تقريرصحفي محلي (feature) تناول أغلب القضايا العامة في المحافظة، وأفاد د. عمارغزالي مدير الإعلام التنموي بأن هدف الورشة هو التدريب وبناء قدرات الإعلاميين خاصة الإعلاميين الشباب الذين دخلوا سوق العمل الإعلامي خلال فترة  الحرب، وأضاف بأن هذه هي أول ورشة عمل تقام في اللاذقية وتندرج تحت خطة العمل التي أقرها مجلس الوزراء في الخامس والعشرين من نيسان الفائت ، وسيتم التركيز على الإعلام في مدينة اللاذقية  بشكل يكون للصحافة الاستقصائية دور كبير فيها ، مبينا أنه سيعلن قريبا عن أفضل مقال أو تحقيق صحفي بغية دعم العمل الصحفي وتحفيز الإعلامي ودفعه نحو الأفضل.

وقال د.مصري بأن الورشة هي محاولة لتحفيز الصحفيين خصوصا في ظل المنافسة الإعلامية القوية التي لا نستطيع منافستها بالأدوات التي يستخدمونها الآن لأننا بالتأكيد سنكون الخاسرين لكن لا أحد يستطيع أن ينافسنا على أدواتنا ألا وهي محليتنا  وأكد بأن الصحافة المحلية هي الطريق الوحيد لإعادة الجمهور السوري لوسائل الإعلام السورية ، كما أوضح د. مصري بأن الغاية من إقامة ورشات العمل هذه هي إعلاء قيمة الصحافة المحلية والتأكيد على أن صحيفة أو قناة محلية واحدة ناجحة يمكن أن توازي عشرات الصحف المركزية من خلال إتقان أدوات المحلية سواء بالشكل أو بالمضمون.

السيد مالك الرفاعي مدير اعلام اللاذقية أكد أهمية الورشات التدريبية وضرورتها بهدف الارتقاء بسوية الصحفيين المهنية وبخاصة جيل الشباب الذي لابد أن نأخذ بيده كي يمتلك أدواته المهنية حيث لا تطور بدون قاعدة نظرية يرتكز عليها الصحفي في عمله.

 

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش