عاجل

الوحدة أونلاين – تمام ضاهر-

أطلقت مؤسسة رضا للتأهيل والتطوير اليوم مشروعا لتدريب الشباب على مهن مختلفة توفر لهم سبل العيش عبر مشاريع صغيرة توفر لهم فرص عمل في المستقبل .

ودعا محافظ اللاذقية ابراهيم خضر السالم خلال لقائه  إدارة المؤسسة يوم أمس للتركيز على المواطنين الأكثر احتياجا للدخل والأولوية للجرحى وأسر الشهداء بحيث أن تكون الدورات التي يتم التدرب عليها تراعي التوزع على مستوى المحافظة ليشمل كل المحتاجين معربا عن استعداد المحافظة لتقديم سبل العون لإنجاح المشروع وتحقيق الغاية المرجوة منه وفتح آفاق عمل للمحتاجين في المحافظة.

وفي تصريح للاونلاين  قال الدكتور هاني الخوري مدير المؤسسة :  إن المشروع يدعى /مشروعي بايدي/وهو بدعم من برنامج الأمم المتحدة الإنمائي ويستهدف ثلاث محافظات وهي اللاذقية وطرطوس وريف دمشق وسيتم تدريب /600/ متدرب من اللاذقية على مواضيع مهنية مختلفة تشمل تصميم الأزياء  والتجميل والخياطة وصيانة الموبايلات والكومبيوترات والكوافير وتربية النحل والأبقار وتسليك الكهرباء وغيرها بما يمكن كل متدرب في المشروع من الحصول على فرصة عمل سواء أكان متضررا أو مهجرا أو معيل أسرة أو سيدة بعمر الشباب من غير العاملين والأولوية للمرأة وجرحى الحرب وذوي الاحتياجات الخاصة حيث سيتعلم أساليب في إدارة مشروعه الخاص به ودراسة الجدوى الاقتصادية والمبيعات والإدارة المالية الخاصة بمشروعه.

وأضاف :  أن المؤسسة ستقدم الى 20 بالمئة من المتدربين منحا ليبدؤوا بمشروعهم الخاص بهم وال80 بالمئة الآخرين سيحصلون على أفضل حقائب عمل لبدء مشروعهم ذات قيمة عالية وسيكون اختيارهم من أكثر الناس تضررا من شباب وشابات يريدون الحصول على سبل العيش وبالتالي ما من شأنه استعادة سبل الحياة في المجتمع السوري .

ولفت الى أنه سيتم التعاون مع محافظة اللاذقية لدعم المشروع عبر الإعلان عنه وتسهيل تراخيصه وآليات عمله ليعطي النتائج المرجوة منه مشيرا الى أن مدة الدورة 110 ساعات للجزء المهني حول مهارات الحياة شهرين إضافيين حول كيفية إعداد المتدرب لمشروعه وإدارته المالية برعاية من مجموعة من الخبراء المختصين بإدارة المشاريع الصغيرة. 

 

 

 

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش