عاجل

الوحدة أونلاين :

بدأ في العاصمة الكازاخية أستانا الاجتماع بين وفد الجمهورية العربية السورية برئاسة الدكتور بشار الجعفري والوفد الإيراني برئاسة حسين جابري أنصاري في إطار الجولة التاسعة من محادثات أستانا حول سورية.

وانطلقت في وقت سابق اليوم الجولة التاسعة من المحادثات حول سورية بمشاركة وفد الجمهورية العربية السورية برئاسة الجعفري.

ونقلت وكالة سبوتنيك عن المكتب الصحفي في وزارة الخارجية الكازاخستانية قوله.. “بدأت في أستانا اليوم محادثات ثنائية وثلاثية في إطار عملية أستانا حول سورية بمشاركة وفود من الدول الضامنة”.

وأشار رئيس المكتب الصحفي في الوزارة أنور جايناكوف إلى أن الولايات المتحدة امتنعت عن إرسال وفد بصفة مراقب إلى المحادثات لافتا إلى أنه لا يعرف سبب ذلك.

لافرنتييف: موسكو لا تعتبر أيا من مناطق تخفيف التوتر في سورية ملغاة

إلى ذلك قال رئيس الوفد الروسي الكسندر لافرنتييف إن موسكو “لا تعتبر أياً من مناطق تخفيف التوتر في سورية ملغاة”.

ونقل موقع قناة روسيا اليوم عن لافرنتييف قوله للصحفيين في أستانا اليوم “لا نعتقد أن أياً من مناطق تخفيف التوتر انتهى وجودها.. فهناك تحول مخطط له في سياق عملية التسوية السلمية في سورية”.

ورجح لافرنتييف أن تصدر الدول الضامنة لاتفاق وقف الأعمال القتالية في سورية وهي “روسيا وإيران وتركيا” بياناً مشتركاً في ختام محادثات أستانا 9 يتضمن تقييم نتائج عمل أطراف عملية أستانا ورسم خطط مستقبلية.

الوفدان الروسي والإيراني يعقدان اجتماعاً

وفي السياق ذاته عقد الوفد الروسي إلى المحادثات برئاسة ألكسندر لافرنتييف مبعوث الرئيس الروسي الخاص إلى سورية اجتماعا مع الوفد الإيراني برئاسة حسين جابري أنصاري كبير مساعدي وزير الخارجية للشؤون السياسية الخاصة في أستانا.

وكانت وزارة الخارجية الكازاخستانية أعلنت أمس الأول أن “وفود الدول الضامنة روسيا وتركيا وإيران إضافة إلى الحكومة السورية والمعارضة سيشاركون في اجتماع أستانا 9 حول سورية” إلى جانب مشاركة وفد الأمم المتحدة برئاسة المبعوث الأممي الخاص إلى سورية ستافان دي ميستورا ووفد من الأردن في الاجتماع بصفة مراقبين.

واستضافت العاصمة الكازاخستانية أستانا ثمانية اجتماعات حول سورية كان آخرها في الـ 21 والـ 22 من كانون الأول الماضي حيث جددت الدول الضامنة في البيان الختامي للاجتماع تمسكها والتزامها بوحدة الأراضي السورية وإيجاد حل سياسي للأزمة فيها ودعت إلى اتخاذ خطوات دولية عاجلة ونشطة لمساعدة السوريين على تحقيق حل سياسي.

المصدر : سانا

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش