عاجل

الوحدة أونلاين: أجرت كوريا الديمقراطية أمس اختبارا ناجحا لصاروخ باليستي عابر للقارات من نوع “هواسونغ 14” بإشراف الرئيس كيم جونغ أون وذلك بعد قيام العلماء والتقنيين في أكاديمية علوم الدفاع الوطني الكورية الديمقراطية بتطوير هذا الصاروخ حديثا.

وقالت الأكاديمية في بيان صحفي: “إن الصاروخ أطلق في منطقة شمال غرب البلاد وأنه أصاب المنطقة المائية المحددة في عرض البحر الشرقي الكوري بعد تحليق وفق المسار المفترض استمر 39 دقيقة”.

وأضاف البيان: “إن التجربة الصاروخية جرت بأعلى زاوية حتى لا تؤثر سلبا على أمن الدول المجاورة” مشيرا إلى أن الصاروخ وصل إلى ارتفاع 2802 كيلومتر وقطع مسافة 933 كيلومترا.

وجاء في البيان أيضا” “إن النجاح التام في المرة تلو الأخرى في تجربة إطلاق الصاروخ الباليستي العابر للقارات هواسونغ 14 الذي يعد بوابة يجب المرور بها لاستكمال القوات النووية للدولة إنما هو تظاهرة جلية لقوة كوريا الديمقراطية الزوتشية غير المقهورة وكذلك مؤشر على قدرة صناعة الدفاع الوطني المستقلة التي لا تنضب والتي تعززت وتطورت بسرعة فائقة غير مسبوقة تحت راية الخط الجديد لحزب العمل الكوري المتمثل في البناء المتوازي”.

وأوضح البيان أن جمهورية كوريا الديمقراطية لكونها دولة نووية قوية وموثوقة سوف تضع حدا نهائيا للتهديد الأمريكي بالحرب النووية وستدافع بصورة موثوقة عن السلام والأمن في شبه الجزيرة الكورية والمنطقة.

وكانت كوريا الديمقراطية أجرت في منتصف أيار الماضي تجربة ناجحة لإطلاق صاروخ باليستي متوسط المدى حيث حلق الصاروخ لمدة 30 دقيقة وقطع مسافة بلغت 800 كيلومتر قبل سقوطه في بحر اليابان.

المصدر: سانا

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

Prev Next

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش