عاجل

الوحدة أونلاين :

قال نائب سكرتير مجلس الأمن الروسي ميخائيل بوبوف إن “العمل المشترك للقوات الفضائية الجوية الروسية والقوات السورية ضد الإرهابيين في سورية خلق ظروفا ملائمة لتفعيل الحوار السوري”.

وأشار بوبوف في مقابلة مع صحيفة كراسنايا زفيزدا بمناسبة الذكرى الخامسة والعشرين على تأسيس المجلس إلى أن “قرار روسيا بإرسال قواتها الفضائية الجوية إلى سورية جاء استجابة لطلب قيادة البلاد وحدد مسارا واضحا وهو منع انتشار التهديدات الإرهابية”.

وأضاف نائب سكرتير مجلس الأمن الروسي “موظفونا استطاعوا التنسيق بشكل عال بين القوات الحكومية السورية والروسية في سبيل مكافحة الإرهاب وهو ما ساهم وبشكل فاعل على تحويل الوضع جذريا الأمر الذي أدى إلى خلق ظروف ملائمة لعقد حوار سوري سوري لحل الأزمة على المستوى السياسي كما ساهم في تكبيد الجماعات الإرهابية خسائر كبيرة”.

يذكر أن روسيا قامت منذ 30 ايلول عام 2015 بتوجيه ضربات جوية ضد مواقع تنظيمي “داعش” وجبهة النصرة الإرهابيين في سورية.

المصدر : سانا

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش