عاجل

الوحدة أونلاين: هدد حزب الشعب الجمهوري التركي اليوم بالانسحاب من البرلمان احتجاجا على عمليات التزوير والمخالفات التي شابت الاستفتاء الذي أجراه النظام التركي الأحد الماضي على التعديلات الدستورية التي تمكنه من الهيمنة على مفاصل الحكم بشكل مطلق.

وأكد حزبا الشعب الجمهوري والشعوب الديمقراطي في وقت سابق أن نظام رجب طيب أردوغان قام بالتلاعب وتزوير الاستفتاء من خلال احتساب بطاقات تصويت لا تحمل الختم الرسمي لمكتب الاقتراع وذلك بعد إعلان لجنة الانتخابات التركية أن 51 بالمئة من الأتراك وافقوا على التعديلات الدستورية التي تسمح بتغيير شكل النظام في البلاد من برلماني إلى رئاسي.

وقالت سايك بوك المتحدثة باسم حزب الشعب في تصريحات لوسائل إعلام تركية.. “نحن لا نعترف بنتيجة الاستفتاء وسنمارس كل حقوقنا الديمقراطية ضده”.

وكان حزب الشعب الجمهوري أعلن أول أمس أنه سيتقدم للجنة الانتخابات العليا بعريضة لإبطال نتائج الاستفتاء بينما أكد العديد من المراقبين الدوليين أن عملية فرز الأصوات شابتها عملية تغيير في الإجراءات خلال اللحظة الأخيرة فيما شهدت عدة مدن تركية كاسطنبول وأنقرة وإزمير مظاهرات حاشدة استنكارا لعملية التزوير التي قامت بها اللجنة العليا للانتخابات.

المصدر: سانا

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش