عاجل

الوحدة أونلاين:

أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني أن سياسة بلاده تقوم على عدم الصدام مع الدول الأخرى وتعزيز قدراتها الدفاعية لاغراض الردع مشددا على أن الرد على أي اعتداء قد تتعرض له إيران سيكون “قويا ومزلزلا”.

وقال روحاني خلال عرض عسكري أقيم اليوم بمناسبة يوم الجيش الإيراني في العاصمة طهران: “إننا لا نعتدي على أحد ولكننا نقف ضد المعتدين بكل حزم” مشيرا إلى أن الحكومة الإيرانية قامت بتجهيز القوات المسلحة باسلحة متطورة خلال السنوات الثلاث الماضية.

وأوضح روحاني أن “الاحتفال بيوم الجيش الإيراني يجسد إيثار وتضحيات جنوده خلال سنوات الدفاع عن وطنهم فيما هناك بعض الجيوش التي تذكرنا بالتدخل في الشؤون الداخلية للدول الاخري والقتل والابادة ودعم الارهاب” مبينا أن الشعب في إيران يقف إلى جانب قواته المسلحة التي ستدافع عن المصالح الوطنية لإيران أينما وجدت وستبقى المدافع عن الشعب الإيراني ومصالحه.

يشار إلى أن إيران تحتفل في الثامن عشر من نيسان بيوم الجيش حيث تجري استعراضات عسكرية في طهران ومدن إيرانية أخرى.

وشارك في الاستعراض الذي أقيم في طهران وحضره رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الإيرانية اللواء محمد باقري وكبار القادة العسكريين من الجيش والحرس الثوري وقوات الشرطة والملحقين العسكريين الأجانب العاملين في سفارات بلدانهم في طهران ووحدات نموذجية من القوات الجوية والبرية والبحرية الإيرانية إضافة إلى سلاح الدفاع الجوي.

المصدر: سانا

 

 

 

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش