عاجل

 الوحدة أونلاين – سهى درويش -

انتصار يتلوه انتصار وعزيمة قهرت الإرهاب ، وثقة هزت عروش آل صهيون، فنصر اقتصادي في معرض دمشق الدولي، ونصر معنوي بتأهل منتخبنا الوطني، وأكبر فرحة فوز بانتصارات جيشنا على امتداد ساحات الوطن وآخرها فك الحصار عن أهلنا في ديرالزور.

فالتآمر لم يستطع هزنا، وتحالف الشر على عتيده وعتاده لم يكسرنا، بل زادنا قوة وإصرارا على تطهير وطننا.

هزمنا فصائلهم المزعومة، ودحرنا قوى شرهم عن وطننا ، وفي كل بقعة تطأها أقدام أبطالنا تتساقط فيها أوراقهم الزائفة ووهمهم المزعوم.

حزننا وآلامنا على ماحل بوطننا من تدمير ممنهج وقتل وإرهاب كان مصدر قوتنا لنستمد البقاء والصمود ونهزم الأعداء.

وما نعيشه اليوم من أفراح متتالية والنصر رايته تعلو الوطن هو بفضل الشرفاء من أبناء الوطن الذين عقدوا العزم بالنصر على كل الجبهات واﻷصعدة ليبقى علم الوطن يرفرف عاليا شامخا.

فسورية انتصرت ولترقد جثامين شهدائنا بسلام فبدمائهم الطاهرة كانت منارة النصر.

 

 

 

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش