عاجل

الوحدة أونلاين: - إبراهيم شعبان -

انفرط عقد التحالف الذي أقامته مشيخات الخليج لإسقاط سورية دولة وقيادة، وها هم المتآمرون يتراجعون ولكن بعد أن كال بعضهم التهم للبعض الآخر.

لا ندري ما الذي أصاب آل سعود بعد ما قاله حمد بن جاسم تصريحاً لا تلميحاً؟!

ما الذي أصابهم بعد أن شَهِد شاهد من دائرة المتآمرين دون إكراه أو إلزام؟!

هل هي الصدفة المدهشة أم أن حمد لم يعد يطيق التستر على جرائم لطمت وجه الملوك والأمراء والمشيخات ورعاتهم.

بعد سبع سنوات من التدمير وإزهاق الأرواح ومحاولة اكتساح أقدم حضارات التاريخ يبق حمد البحصة ويعتب على شركائه في التآمر الذين تراجعوا وتركوا مشيخته تواجه مصيرها بنفسها.

الشركاء وكما هو واضح حصدوا حقول الخيبة وصحوا متأخرين على حقيقة أن الشعوب العظيمة وحدها هي المؤهلة لتحويل الانكسارات إلى انتصارات والكوابيس المحزنة إلى أعراس وأحلام وردية.

حمد قالها: قطر ليست وحدها راعية للإرهاب وليست وحيدة في التآمر على سورية وقيادتها وشعبها، جارتها السعودية شريكتها ومعاً تلقفتا التعليمات ونفذتاها حسب المسطرة الأمريكية كرمى لعيون إسرائيل وخاطر العم سام وأصحاب المشاريع التدميرية في المنطقة.

لا ندري منسوب القلق لدى سلطات آل سعود هذه الأيام ليست من تصريحات حمد آل جاسم بل من انهيار الأحلام بالجملة بعد أن فشلت أدوات الإرهاب الوهابية في تحقيق الحلم سواء في سورية والعراق واليمن ولبنان.

منذ توقيع الاتفاق النووي الإيراني قال أحد السياسيين: آل سعود لن يناموا بعد اليوم فكيف وقد راكم محور المقاومة انتصارات غيرت وجه العالم وكتب ببسالة أبطاله عناوين كبيرة لعالم جديد.

انتصارات المقاومين دفعت السعودية للبحث عن تحالفات جديدة علّها توقف مراكمة الانتصارات للحلف المعادي لأحلامها فلم تجد إلا إسرائيل التي أخرجت معها العلاقة من السر إلى العلن تحت عناوين التقاء المصالح وتقاسم الأدوار.

ما قاله حمد ليس سراً، العالم يعرفه، ويعرف الكثير من تفاصيل أخطر عن صهاينة العرب (آل سعود) حيث وقبل ثلاث سنوات التقى السيد الرئيس بشار الأسد وفداً من قادة حزبيين وسياسيين من عدة دول عربية وفي سياق حديثه معهم قال سيادته: السعودية تقود أوسع عملية تخريب مباشر لكل العالم العربي، وهي قادت مجلس التعاون الخليجي إلى معركة ضد الدول والجهات التي تقف في وجه إسرائيل وهي مستمرة في معركة إرهابية مفتوحة ضد سورية.

أسرة آل سعود التي اعتادت أن تبوس اللحى هنا وتدّس السم هناك هي صاحبة شعار: أنا والغريب على ابن عمي وأنا وابن عمي على أخي.

أسرة لا بد ستموت مختنقة بقلقها وإن غداً لناظره قريب.

FaceBook  Twitter  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

افتتاحية الصحيفة

شباك بحري

روافد

لفت نظر

فلاش